تاريخ النشر 16 مارس 2015     بواسطة الدكتورة رولينا كمال الوسيه     المشاهدات 201

علاج أول حالة ورم دماغي بالإشعاع الجراحي

نجح فريق طبي في مستشفى جامعة الملك عبدالعزيز بإشراف استشارية علاج الأورام بالأشعة د. رولينا كمال الوسيه في علاج أول حاله ورم ثانوي بالدماغ، باستخدام تقنية الإشعاع الجراحي ثلاثي الأبعاد، في جلسة واحدة مركزة تم خلالها تدمير ثلاث كتل سرطانية صغيرة تتراوح أحجامها بين ١،٥ -١،٩ سم لمريض عمره ٥٦ سنة. وغادر
 المريض المستشفى في وضع صحي جيد وحالة مستقرة بعد أن مكث في المستشفى للملاحظة 4 ساعات تحت الملاحظة.
ويضم الفريق المعالج للحالة البروفيسور ياسر عبدالعزيز بهادر رئيس قسم الأشعة بالجامعة وفريق الفيزياء الطبية وأخصائيين للأشعة العلاجية.
يذكر ان الإشعاع الجراحي ثلاثي الأبعاد هو نوع من العلاج الإشعاعي يعالج به المريض بشكل دقيق جدا ويرجع ذلك للتقنية التي تستخدم في وضع رأس المريض في وضعية خاصة داخل قناع يستعمل لتحديد مكان الورم بأبعاد ثلاثية داخل الدماغ، والسبب الآخر في تسميته الإشعاع الجراحي ثلاثي الأبعاد هو أنه يتم استخدم جرعة إشعاعية عالية ومركزة في الجلسة الواحدة يكون تأثيرها على الورم شبيه بعملية جراحية.
وعموما يستخدم العلاج الإشعاعي لعلاج أورام الدماغ في العادة بعد استئصال الورم وفي حالات أخرى عندما تكون الجراحة غير ممكنة بسبب موقع الورم في مناطق حساسة في الدماغ أو وجوده على عمق يجعل الوصول إليه جراحيا مسألة صعبة حينها يكون العلاج الإشعاعي هو العلاج الأمثل، فهو يسبب تلف الحمض النووي للورم فيوقف خلاياه عن التكاثر ويسبب في موت أنسجته.


أخبار مرتبطة