تاريخ النشر 25 مايو 2014     بواسطة الدكتور خالد عبدالله طيب     المشاهدات 201

عبر تقديم رعاية طبية وتثقيفية واجتماعية شاملة

جمعية "شفاء" تقدم خدماتها لـ317 طفل وطفلة مصابين بسكري الأطفال تقدم الجمعية الخيرية لرعاية المصابين بالأمراض المزمنة بالعاصمة المقدسة "شفاء" خدماتها الطبية والتوعوية والاستشارية لـ317 طفل وطفلة شهرياً ضمن برنامج سكري الأطفال. حيث تقوم الجمعية بعد دراسة الحالات بتقديم خدماتها المختلفة للأطفال المرضى
 بالسكري شهرياً فضلاً عن تزويدهم بالمستلزمات اللازمة لهم وهي عبارة عن جهاز قياس السكر وابر الوخز والشرائح والمسحات الطبية إضافة إلى الأنسولين.
وأوضح الدكتور خالد بن عبدالله طيب رئيس مجلس إدارة جمعية "شفاء" بأن الجمعية تعمل على رعاية الأطفال المصابين بداء السكري ضمن برامجها المختلفة، مشيراً إلى أن البرنامج يعمل من خلال تقديم رعاية طبية وتثقيفية واجتماعية شاملة للأطفال المصابين بداء السكري ويستهدف جميع الأطفال المصابين بداء السكري في البلد الحرام.
وبيّن د. طيب بأن الجمعية تحرص على أن لا يؤثر داء السكري على حياة أي طفل، مشيراً إلى أن الجمعية خصصت ضمن مركز الأمراض المزمنة التابع لها على تخصيص وحدة لرعاية المصابين بداء السكري تعمل على تثقيف ورعاية المصابين بالسكري من الأطفال وغيرهم كالكبار والحوامل والمجتمع بصفة عام عبر تقديم أفضل الوسائل التشخيصية والعلاجية لوقايتهم من مضاعفات داء السكري الحادة والمزمنة، موضحاً بأن الوحدة تتضمن عيادة سكري الأطفال إلى جانب العيادات الأخرى.
يُشار إلى أن الجمعية الخيرية لرعاية المصابين بالأمراض المزمنة بالعاصمة المقدسة "شفاء" تطمح لأن تكون نموذجاُ رائداً للرعاية الطبية والاجتماعية للمصابين بالأمراض المزمنة بالعاصمة المقدسة فضلاً عن تحقيق الريادة في التدريب والتثقيف الصحي والبحث العلمي، وتهدف الجمعية لتقديم الرعاية للمصابين بالأمراض المزمنة ومن يحتاجها وتوعيتهم بجودة عالية واستخدام أمثل للموارد.


أخبار مرتبطة