تاريخ النشر 5 ابريل 2015     بواسطة الدكتورة بسمة محمدامين فلاتة     المشاهدات 201

مستشفى الروضة يستقطب أول طبيبة سعودية

تعد الدكتورة بسمة فلاتة والتي انضمت أخيراً للعمل في مستشفى الروضة العام بالدمام، أول طبيبة سعودية حاصلة على شهادة التخصص في جراحة المناظير الهضمية والسمنة من جامعة كلود برنارد – ليون فرنسا تبدأ عملها في مستشفى الروضة العام في الدمام بعد التطور الكبير الذي شهده المستشفى خلال العامين السابقين من حيث
 توفير أحدث الأجهزة الطبية المساعدة لكل تخصص على حدة إضافة إلى تدريب وتأهيل الكوادر البشرية والاستعانة بالخبرات المحلية والدولية في مختلف التخصصات والخدمات التي يقدمها المستشفى للوصول إلى أفضل ما يمكن أن يقدم للمريض على أعلى مستوى وبحرفية عالية، وقد بدئ بالفعل إجراء العمليات المتعلقة بالسمنة والمناظير الهضمية على يد الجراحة السعودية الأولى في هذا المجال الدكتورة بسمة فلاتة.
ويعد هذا النوع من العمليات أحد أهم الحلول للتخلص من السمنة الزائدة هذا ما أثبتته الدراسات العالمية في هذا المجال حيث يفقد المريض ما يقارب 75% من وزنه الزائد خلال عامين بعد أجراء إحدى عمليات السمنة على أن يلتزم المريض بالبرنامج الغذائي والرياضي المحدد من قبل الطبيب المختص وتقسم عمليات السمنة إلى عدة أقسام وهي ( ربط المعدة – تكميم المعدة –تحويل مسار المعدة ).
عملية حزام المعدة هي عبارة عن وضع حزام على الجزء الأعلى من المعدة بحيث يقسم المعدة إلى جزأين جزء صغير وجزء كبير ما يؤدي إلى شعور الشخص بالشبع عند أكل كمية قليلة من الطعام.
وعملية تكميم المعدة وهي قص المعدة بشكل طولي والجزء الذي يخلق الأحساس بالجوع لدى المريض وعملية تحويل مسار المعدة يتم من خلالها تصغير حجم المعدة وتحويل مسار الطعام عن طريق استبعاد جزء من الأمعاء بحيث تكون كمية الطعام بسيطة ولا يتم امتصاص جميع المواد الغذائية ويعتمد الجزء الأكبر في نجاح العمليات على اختيار الجراح ذي الخبرة في هذا المجال ‘إضافة إلى المستشفى والكادر الطبي وتوفير أسرّة وغرف خاصة للمرضى وقد تم تجهيز المستشفى بذلك.


أخبار مرتبطة