تاريخ النشر 26 يوليو 2017     بواسطة الدكتورة هيا عبدالعزيز المعجل     المشاهدات 201

علاج التهابات المهبل: تخلصي من الازعاج

الالتهابات الفطرية المهبلية هي ظاهرة شائعة وتشكل مصدر إزعاج للنساء في جميع الأعمار، وهي تحمل تأثيرا كبيرا على جودة الحياة. اليك بعض المعلومات عن علاج التهابات المهبل! علاج التهابات المهبل: تخلصي من الازعاج محتويات الصفحة مقدمة الفرق بين الفطريات والالتهاب تشخيص التهابات المهبل علاج التهابات
 المهبل
الوقاية من إلتهابات المهبل
قبل التطرق الى علاج التهابات المهبل علينا ان نفرق بين انواعها. فهناك عدة أنواع من التهابات المهبل او الالتهابات الفطرية المهبلية والتي يملك كل واحدة منها علاج مختلف، لذلك هناك أهمية للتشخيص الصحيح والعلاج السليم والسريع، الوقاية والنظافة الشخصية.
تنقسم التهابات المهبل إلى ثلاثة أنواع رئيسية: التلوث الأول، الشائع في 30% - 40% من الحالات وهو نوع من الفطريات (المبيضات). تلوث اخر هو التلوث الناجم عن الالتهاب البكتيري والشائع أيضا في 30% إلى 40% من الحالات. التلوث الثالث والشائع بنسبة 5% إلى 10%، هو داء المشعرات، طفيلي يتواجد في المهبل والغدد من حوله.
من المهم أن نذكر أن هذه الطفيليات تنتقل بالاتصال الجنسي، بحيث يمكن للرجل أن يكون حاملا للطفيلي. احتمال اخر هو ظهور العديد من الملوثات معا، وهي الظاهرة التي تحدث في 10% - 20% من الحالات.


أخبار مرتبطة