تاريخ النشر 3 يناير 2017     بواسطة الدكتورة خلود نبيل موسى     المشاهدات 201

العطش كاد أن يُفقد طفلة لسانها!

استطاعت الاستشارية الجراحة الدكتورة خلود نبيل موسى وأخصائي جراحة الفم والوجه والفكين الدكتور محمد شفيق ميلاد بمساعدة فريق قسم الطوارئ بمستشفى الملك فهد بجدة إنقاذ حياة طفلة احتجز لسانها داخل زمزمية مياه أثناء شربها الماء منها. وأوضح المكتب الإعلامي في المستشفى أن المريضة راجعت المستشفى برفقة والديها
 وهي بحالة مزرية حيث كان لسانها منحشراً بالكامل داخل الزمزمية وتمت معاينتها بواسطة فريق طبي من قسمي الفم والوجه والفكين وقسم الطوارئ، ومنه قرر الفريق المعالج تحرير اللسان بعد التأكد من عدم حدوث مضاعفات، وأضاف أنه تم تنويم المريضة لعدة ساعات لملاحظتها والتأكد من عدم انتفاخ اللسان أو تأثره ثم غادرت المريضة وهي بحالة ممتازة.
من جهته، بادر والد المريضة بتقديم الشكر والتقدير للكادر الطبي ولإدارة المستشفى على الرعاية والعناية التي حظيت بها ابنته.


أخبار مرتبطة