تاريخ النشر 5 يونيو 2014     بواسطة الدكتور مبارك فهاد مبارك ال فاران     المشاهدات 201

العميد مع منسوبي المستشفى

لقاء مفتوح لعميد كلية الطب مع منسوبي مستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي نظم مستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي لقاء مفتوحاً لمنسوبيه مع عميد كلية الطب والمشرف على المستشفيات الجامعية الأستاذ الدكتور مبارك بن فهاد آل فاران بحضور وكيلا لgكلية لشؤون المستشفيات الجامعية د. عبدالعزيز السيف ووكيل الكلية لشؤون

العميد وجانب من الحضور

لقطة جماعية بعد الحفل

 التطويروالجودة د. أيمن عبده والمدير الطبي بمستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي د. عبدالرحمنالمعمر ونائب المدير الطبي د. علي النجاشي وعدد من رؤساء الأقسام الطبية والإداريةومنسوبي المستشفى حيث قدمت في البداية د. فراحين شيخ عرض لمسيرة المستشفى معالجودة حتى حصل مؤخراً المستشفى على الاعتماد الكندي للجودة.
بعد ذلك قدمت د. بينا زبيري عرض موجز عن أداء المستشفى، ثم قدمت أ.منى البابطين تقريراً مفصلاً عن مشروع أرشفة السجلات الطبية في المستشفى، بعدهاقدمت أ. ماجدة الزهراني تقريراً عن آراء الموظفين خلال الاستبيان الذي نفذلاستطلاع آرائهم، بعد ذلك قدم د. عبدالرحمن المعمر المدير الطبي عرضاً عن بعضالمشاريع التي نفذت والجاري تنفيذها في بعض مرافق المستشفى خلال السنوات الثلاثالماضية.
بعد ذلك تم تكريم الموظف المثالي حيث نالت لقب الموظف المثاليللفترة الأولى لعام 1432ه الموظفة صفاء الكويليت من قسم العيون وتم تكريمها بدرعو جائزة تقديرية.
ثم جرى النقاش المفتوح بين المنتسبين والعميد والمسؤولين في المستشفى لسماع ما لديهم من تساؤلات وآراء، بعد ذلك ألقى عميد الكلية أ. د. مبارك الفاران كلمة أبدى فيها رضاه عن هذا اللقاء، وأكد مبدأ الصراحة بين الجميع لأنه هو المنهج الذي يجب أن نتبعه في طرحنا، وأن نتعاون سوياً لنقوم ونؤدي مهام عملنا على الوجه المطلوب لنكمل مسيرة من عملوا قبلنا، وأثنى على مسيرة الجودة في المستشفيات الجامعية وأعتبره بداية النجاح لأن نهجنا هو الإخلاص والجودة في العمل، وأضاف أن المستشفيات الجامعية هي مدينة طبية واحدة، ويجب أن نعمل من هذا المنطلق لأننا نفخر بما تقوم به، وقدم الشكر لكافة العاملين في المستشفيات الجامعية وتمنى لهم التوفيق والنجاح


أخبار مرتبطة