تاريخ النشر 21 مارس 2016     بواسطة الدكتورة سلوى عمر باجنيد     المشاهدات 201

ما هو جسر الأسنان

تعتبر الأسنان جزء من أجزاء الإنسان الّتي لا يستطيع الإنسان التخلّي عنها، لما تقوم به الأسنان من أمور ومهام تعود عليه بالفائدة واستمرار حياته كالأكل والقدرة على التكلّم إضافةً إلى المنظر الّائق والجميل للشّخص، فإذا ما تعرّضت هذه الأسنان إلى بعض الأمراض، فإنّها تسبّب قلقاً للإنسان في الاستمرار بحياته
 ،ناهيك عن الألم الّذي قد تسبّبه هذه الأمراض للأسنان، فقد يلجأ الطّبيب إلى خلع هذه الأسنان وبتّالي تدفع الشّخص إلى تركيب أسنان اصطناعيّة تدعى بجسر الأسنان. جسر الأسنان هو عبارة عن أسنان اصطناعيّة يتم تركيبها داخل الجسر أو التّيجان الّذي يتم تثبيته داخل الفم على طرفي المنطقة الفارغة، ويمكن تثبيت سن أو اثنان حسب حاجة الشّخص المصاب، ويتم تشكيل هذه التّيجان في مختبرات متخصّصة لتلك العمليّة وذلك بناءً على حالة الشّخص المصاب، ويتم صنع جسور الأسنان من خليط من مادّة البورسلين والسّبائك، وعلى الأشخاص الّذين يقومون بتركيب هذه الجسور الاعتناء بها والاعتناء بالأسنان المحيطة بها، لأنّ هذه الأسنان تعتبر كركيزة لجسر الأسنان الّذي يتم تركيبه، فأي مشاكل تتعرّض لها الأسنان في الفم يمكن أن تؤثّر على جسر الأسنان والحيلولة من إبقائه بشكل سليم في الفم. الحالات الّتي تؤدّي للحاجة لجسر الأسنان هناك بعض الأمور والحالات الّتي تتعرّض لها الأسنان والّتي تدفع به لتركيب جسر الأسنان وهي: تعرّض الأسنان أو جزء منها للتسوّس أو الإصابة بأحد الأمراض ممّا قد يدفع الطّبيب لخلع هذه الأسنان وترك مكانها فارغ. التعرّض لحادث معيّن يؤدّي إلى كسر الأسنان أو جزء منها كحادث سير أو تناول شيء صلب يؤدي لكسر هذه الأسنان. فكل هذه الأمور هي أحد الأسباب الرئيسيّة والمنتشرة عند أغلب الأشخاص الّتي تدفع الشّخص لتركيب جسر الأسنان. فوائد جسر الأسنان يعطي منظراً لائقاً وجميلاً للشّخص على خلاف ترك مكان السنّ فارغ والّذي قد يعطي شكل غير ملائم للشّخص ممّا قد يسبّب له الإحراج أو نوع من عدم الثّقة بالنّفس أمام غيره من النّاس. يعمل على تثبيت الأسنان الّتي تكون بجانب الفراغ الّذي يتركه محل السن الّذي تم اقتلاعه والحفاظ عليها. يساعدك على عمليّة المضغ ومرونة وسهولة تناول الأطعمة. مساعدتك على القدرة على التحدّث وإعطاء مخارج الحروف حقّها أثناء الكلام. نصائح عامة للحفاظ على الأسنان العمل على تنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة المخصّصة يومياً وبعد كل وجبة طعام. استخدام الخيط لتنظيف بقايا الطّعام الموجودة بين الأسنان والّتي لا تستطيع الفرشاة الوصول إليها. عدم تناول بعض الأطعمة أو الحلويّات الّتي تكون صلبة والّتي قد تؤثّر على الأسنان بالكسر. تناول الأطعمة الغنيّة بالكالسيوم ومادّة الفلور الّتي تعمل على تقوية الأسنان كالخضار والحليب. مراجعة وزيارة طبيب الأسنان بين الحين والآخر للاطمئنان على سلامة أسنانك.


أخبار مرتبطة